أخبار العالمإقتصاد

نسبة الدين الخارجي الروسي إلى الناتج المحلي الإجمالي تراجعت في 2022 إلى أدنى مستوياتها التاريخية

” RT “

أفادت حسابات أجرتها “نوفوستي”، بأن مستوى الدين الخارجي بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي في روسيا، تراجع في نهاية العام الماضي إلى أدنى حد في التاريخ.

وتبين من الحسابات التي تمت على أساس معطيات هيئات الإحصاء والبنوك الوطنية، أن هولندا وبريطانيا هما الأكثر مديونية.

واتضح أن نسبة الدين الخارجي إلى الناتج المحلي الإجمالي في روسيا تراجعت بمقدار عشر نقاط مئوية إلى 16.6 في المائة. هذا هو الحد الأدنى للقيمة منذ عام 2002 (لا توجد إحصاءات سابقة في المجال العام). ومن بين أكبر الاقتصادات، سجلت الصين فقط رقما أقل، حيث انخفضت النسبة من 15.4 في المائة إلى 13.7 في المائة على مدار العام. وتليها الهند بدين خارجي يبلغ 19.1٪ من الناتج المحلي الإجمالي.

ولوحظ أعلى مستوى للدين الخارجي في الاقتصادات الأوروبية: في هولندا – 380.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وفي بريطانيا – 287 في المائة، وفي سويسرا – 280.5 في المائة. علاوة على ذلك، في هذه البلدان، انخفض المؤشر على مدار العام – بنسبة 14.29 و 16 نقطة مئوية على التوالي.

في المرتبة الرابعة تأتي فرنسا، حيث يبلغ الدين الخارجي 249٪ من الناتج المحلي الإجمالي، وفي المرتبة الخامسة بلجيكا (242٪). تشمل قائمة المراكز العشرة الأولى أيضا إسبانيا (179 بالمائة) والسويد (170 بالمائة) وألمانيا (159 بالمائة) والنرويج (132 بالمائة) وإيطاليا (131 بالمائة).

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »