غير مصنف

عز الدين فياض: “نظراً الى سلاسة القوانين في الإمارات حققنا تطوراً ملموساً وتوسعت أعمالنا بشكل كبير”

عز الدين فياض رجل أعمال ابن عائلة فياض العريقة من جبل لبنان، شخصية لبنانية إغترابية، يعرف بعصاميته، يحظى باحترام وتقدير كل من يعرفه، ومن واكبه في رحلة كفاحة منذ تخرجه في العام 1985 وفي جعبته “شهادة بكالوريوس هندسة ميكانيك “، يتميز بتمسكه بالتقاليد اللبنانية ويفتخر بالعادات والتقاليد التي أكتسبها من اهله ومجتمعه في الجبل، ويفخر بإخلاصه لمبادئه وأهله ووفائه للبنان.
ووفائه للإمارات يوازي وفاءه للبنان، فكلاهما بلده، فقد أتى إلى الإمارات في ريعان شبابه، وعمل بكل محبة وإخلاص للإمارات وبنى أعماله بجهوده وخبرته وإلتزامه بالمعايير الأخلاقية والمهنية مما أتاح له فرص النجاح إن في أعماله التجارية أو في علاقاته الإجتماعية.
يشغل عز الدين فيّاض منصب الرئيس التنفيذي لشركة فياض الهندسية، التي أنشأها في العام 1987، ومازال مستمراً من خلالها حتى اليوم، وتعتبر من الشركات الرائدة في مجال عملها حيث قامت بتنفيذ العديد من المشاريع الحكومية والأهلية.
وعن الفترة التي قضاها في الإمارات يقول السيد عز الدين فياض:
بعد أن تخرجت من الجامعة وحصلت على بكلوريوس في هندسة الميكانيك، شاءت الظروف أن تكون وجهتي دولة الإمارات، وكان هذا من حسن حظي، فقد أمنت لنا الإمارات كل الفرص المؤاتية للعمل والعيش، وبحكم سلاسة القوانين في دولة الإمارات فتحت المجال أمامنا وسمحت بأن أنشيء شركتي الخاصة، ومنذ تأسيسها حققت تطوراً ملموساً وتوسعت بشكل كبير.
والإمارات تتمتع بحرية تجارية كبيرة، وهي دولة دائمة التحديث وتطوير القوانين التجارية التي تعطي الثقة والضمان للمستثمرين العرب والأجانب، ومما لا شك فيه بأن دولة الإمارات وبالرغم من حداثتها، فقد قفزت خلال ثلاثين سنة وأصبحت بمصاف الدول الحديثة والأكثر تطوراً، في كافة المجالات، الصناعة، التجارة، السياحة، والمعلوماتية والتكنولوجيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »