تربية وثقافةمتفرقات

الشاعرة والإعلامية إيناس مخايل: “مرحبا ياعمال بلادي الأحرار . كيف حالكم يين الليرة والدولار ؟.”

في إطار فعاليات الاسبوع الاول من ايار وبرعايه وزير العمل الدكتور مصطفى بيرم أقيم لقاء ثقافي في مقر الاتحاد العمالي العام تخلله مواقف لممثل الوزير بيرم ولرئيس الاتحاد العمالي العام ومهرجان شعري بالمناسبه. وكان للشاعرة والإعلامية إيناس مخايل مشاركة في هذه الفعالية والقت قصيدة من وحي المناسبة بعنوان “مرحبا ياعمال بلادي الأحرار… كيف حالكم يين الليرة والدولار ؟”.

مرحبا ياعمال بلادي الأحرار…

كيف حالكم يين الليرة والدولار

النتاج لا يكفي مائدة .
القلوب تئن من دون فائدة .
والخير ضاع مع زمرة فاسدة.
الكل أصبح عن الراحة بعيد.
العمل ما العمل ؟
والعيد ما العيد؟
في ظل هذا الحرمان
لا طبابة ، لا تربية ، لا ضمان.
الجميع في بوتقة الهذيان.
كيف حالكم يا عمال بلادي الأخرار؟
صراخكم يعلو مع الأطيار ،
تثورون ، تتمردون، تطلبون، تعارضون
ولا مَن يسمع .
تجوعون ، تتشردون، تهاجرون ، تموتون
وعيونهم لا تدمع.
الحق حقكم ، أنتم الأبرار.
وهم أتوا ولم يأتوا .
هم هنا وليسوا هنا .
هم الأشرار.
حولوا أعيادنا إلى حسرة .
أصبحت أيامنا بوجودهم مرة.
والوعد والأمل ألّا تعاد الكرة.
ثقوا يا عمال بلادي الأحرار
أن بزنودكم نبني لبنان الأخيار ،
أنتم تحملون الرسالة .
استمراريتكم هي الأمانة .
إرفعوا رؤوسكم ،
نادوا بحقكم،
غيروا واقعكم،
لا للاستغلال ،
لا للإذلال ،
هكذا نطوي الصفحة السوداء،
غير اَبهين بالنظر إلى الوراء .
رافعين الراية البيضاء .
نعلي مداميك البناء.
ونقول للظلم وداعاً
وليس إلى اللقاء.
ونعود بلبنان الحب والجمال،
بلبنان البحبوحة والأمان،
ونعود بلبنان أيقونة السماء.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »